فوضى المشاعر

كتاب فوضى المشاعر

تحميل كتاب : فوضى المشاعر


تأليف : ستيفان زفايج


تصنيف الكتاب : قصص عالمية


نوع الملف : فوضى المشاعر - pdf


بأيّ فوضى أقحمنا "ستيفان زفايغ" بين براثنها وهو يروي حكايته؟؟ إنها فوضى أعماق النفس التي يسبر زفايغ غورها بكل إتقان، ما بين عالم الفكر وجحيم الأهواء...في محاولة لإعادة ترتيبها، بعد أن يجسّ مواطن ضعفها وقوّتها لحظة واحدة كفيلة بتفجير عالمنا الداخلي...وشخص واحد كفيل بنقلنا لحياة مختلفة...وقد عايش بطل الرواية تلك اللحظة ليخلد صاحب الفضل في دخوله عالم الفكر...ذاك الذي علّمه قيمة الكلمة وأنعش لغته بروحه... بطل الرواية يروي ما خفي من بداياته التي أوصلته لما هو فيه الآن...بعيدا عما يعرفه تلاميذه وزملاءه في الكلية بعد أن قدموا له كتابا تناولوا فيه سيرته الذاتية احتفالا بعيد ميلاده الستين...فقد ثبت له: "أن من الصعب النفاذ إلى جوهر النواة الحقيقة للإنسان وسبر أغوار خلاياه التي هي مهد كل ولادة ونمو. نعم نحن نعيش مالا يحصى من اللحظات الزمنية ومع هذا فليس هناك إلا لحظة واحدة تعمل على تفجير عالمنا الداخلي، تلك اللحظة التي وصفها (ستندال) إنها الزهرة المتفتحة في الأعماق وقد ارتوت بشتى ألوان الغذاء فحققت وجودها بسرعة البرق الخاطف" وما جمعوه يفتقد برأيه للجوهر، وهو أسرار دخوله عالم الفكر...ومن هنا تبدأ الحكاية...ليروي تفاصيل حياته من لما كان طفلا تربى في كنف والده مدير الثانوية...وتمرده على كل أشكال الثقافة والعلم ودخوله الجامعة بعد إصرار من والده محبّ العلم، ليعيش فصله الأول في جوّ خانق وبين أساتذة مملون...ويحاول الهروب من "مشرحة الأفكار تلك" إلى شوارع مدينة برلين وأهوائها، ليكتسب سمة الرجال بعبثيته ومغامراته النسائية، حتى يكتشفه والده في إحدى مغامراته ويؤنبه بطريقة تخجله، وتجعله يسلك طريقا جديدا في كلية مختلفة، لتبدأ نقطة تحوّل في حياته ويلتقي فيها بمن ساعده على ولوج عالم الفكر، ويجد فيه مثالا للأستاذ صاحب الأسلوب الآسر الأخّاذ...فيرتبط به وبزوجته في علاقة لا تخلو من التعقيد كثير من الأحداث جاءت بحسب توقعاتي لها، إلا أن النهاية خالفتها يتقن "زفايج" بأسلوبه السردي المبهر الولوج لعمق شخوصه، ملامسا الجانب الإنساني فيها، ومقدما أدق تفاصيل النزعات الإنسانية... وهو فعلا كما قال عنه الكاتب الأمريكي إرنست هيمنجواي: "زفايج معجزة سردية وتحليلية تجبرك على متابعتها." يقول رومان رولان عن هذه الرواية : "إن فوضى المشاعر من أعظم روايات "زفايج" وأكثرها مأساوية وإنسانية" ولمن يتعرف للمرة الأولى على: (شتيفان تسفايغ Stefan Zweig) فهو أديب نمساوي من أصل يهودي ويعد من أبرز كتّاب أوروبا في بدايات القرن الفائت وقد اشتهر بدراساته المسهبة التي تتناول حياة المشاهير من الأدباء أمثال: تولستوي، وديستوفسكي وبلزاك ورومان رولان وقد قرر ستيفان التخلص من الحياة وهو يشهد انهيار السلم العالمي وويلات الحرب العالمية الثانية، في يوم 21 شباط عام 1942 جلس في بيته الفخم يودع معارفه بريدياً ويشرح لهم أسباب انتحاره وكتب يومذاك /192/ رسالة وداع بما في ذلك رسالة إلى زوجته الأولى وبعد ذلك دخل ستيفان زفايغ وزوجته الثانية إلى غرفة النوم وابتلعا في لحظة واحدة العشرات من الأقراص المنومة وتعانقا بحنان وطال العناق.‏

حمل وإقرأ أونلاين كتاب فوضى المشاعر pdf مجانًا تأليف ستيفان زفايج بروابط مباشرة سهلة التحميل وتحميل كتب pdf ورايات عربية و روايات عالمية وكتب pdf في أكثر من 90 تصنيف على مكتبة مقهى الكتب

اقرأ أيضا...

اقرأ أيضًا لهؤلاء...

تصفح هذه التصنيفات ...