سوف تراه عندما تؤمن به

كتاب سوف تراه عندما تؤمن به


الكاتب: واين داير

في هذا الكتاب مبدأ من أهم المبادئ التي لابد من التّكلم عنها و هي الرَّوح، فيرى الكاتب أن الرَّوح هي الأساس و ليس الجسد و ليس العقل إنما الأرَّوح هي التي يجب علينا أن نعمل على تنميتها و العمل على راحتها. كما يطرح الكتاب العديد من الأمور التي تكاد أن تكون من الثقافة الصوفية و من مبادئها. و من الأفكار المُهمة كذلك في الكتاب فكرة الوحدة، فالكاتب يؤمن بوحدة المصير البشري و وحدة الوجود و التواجد معًا كبشر و العمل على فهم طبيعة نفسنا البشرية كي نتواصل معًا بشكل أفضل. و يختم المؤلف كتابه بالفكرة الأهم وهي الإنفصال عن الماديات و تتلخص في التجرد من السعي وراء المال و العيش في رضا بما لديك بدلًا من السعي وراء اشياء لا قيمة لها. فيَحملنا وين دبليو. داير في كتابة الي آفاق جديدة للإدراك الذاتي انه يوضح أن بإمكانك توجيه مسار حياتك من خلال تفجير القوة الهائلة التي تكمن بداخلك، إن كتاب"سوف تراه عندما تؤمن به" يوضح لك أن بإمكانك من خلال الإيمان أن تحقق أقصى الأحلام صعوبة، وتحول العوائق الي فرص يمكن استغلالها، وتخلص نفسك من الشعور بالذنب والاضطرابات الداخلية، وتقضي كل يوم من حياتك في ممارسة ما تحبه، انها حياة جديدة بانتظارك.



تحميل وقراءة أونلاين كتاب سوف تراه عندما تؤمن به pdf ، تصنيف الكتاب تطوير ذات & ثقافة مالية والمؤلف واين داير، تحميل برابط مباشر وقراءة سوف تراه عندما تؤمن به أونلاين، تحميل سوف تراه عندما تؤمن به pdf بروابط مباشرة مجانا، كتاب سوف تراه عندما تؤمن به مصور للكبار والصغار للموبايل أندرويد وأيفون، تحميل كتاب سوف تراه عندما تؤمن به pdf للتابلت والكمبيوتر وللكندل تحميل مجاني، وتقييم ومراجعة على كتاب سوف تراه عندما تؤمن به فى مكتبة مقهى الكتب.


تحميل كتاب سوف تراه عندما تؤمن به ، كتاب سوف تراه عندما تؤمن به pdf للتحميل المجاني ، تحميل كتب pdf، وكتب عربية للتحميل، تحميل روايات عربية ، تحميل روايات عالمية ، روايات pdf ، تحميل كتب واين داير pdf ، تحميل جميع كتب ومؤلفات واين داير ،و اقرأ مقالات مفيدة ، تذكر كل هذا وأكثر على مقهى الكتب.



حمل وإقرأ أونلاين كتاب سوف تراه عندما تؤمن به pdf مجانًا تأليف واين داير بروابط مباشرة سهلة التحميل وتحميل كتب pdf ورايات عربية و روايات عالمية وكتب pdf في أكثر من 90 تصنيف على مكتبة مقهى الكتب


اقرأ أيضا

شاركنا برأيك