صائد الذكريات

كتاب صائد الذكريات


تأليف : محمد عصمت

شعر بطل الرواية بشيءٍ ما يحدث، عضلاته تتصلب وجسده يتشنج بعنف، آلمه جسده للحظات ولكن الألم ضاع بين غياهب النشوة التي شعر بها، شعر كما لو أن هناك شذي يتسلل من مخه ليتسرب لكامل جسده، يحتل كل خلية في جسده مُحِيْلًا إياها لقشعريرة لذة منفصلة عن شقيقاتها، شعر كما لو أنه يجرب نوعًا جديدًا من المخدرات، امتلأت جبهته بالعرق البارد وأطلق آهة عميقة قبل أن يعتدل وعينيه تلتمعان في قوة خالصة، كما لو كان أمسك سلكًا كهربائيًا عاريًا ولكنه صعق بالبهجة والنشوة، شعر بالذكريات تتسلل لتملأ عقله والأحاسيس تتسلل إلى قلبه لتختبئ خلف أحاسيسه الشخصية، للمرة الأولي يشعر كما لو أن بداخله عدة أشخاص، جسده يحتوي على عدة ذاكرات، لقد صاد ذكرياتهما ويشعر بهما بداخله، أغلق عينيه في نشوة بالغة وهو يشعر بالقوة النابعة عن كثرة عدد الذكريات بجسده، ابتسم لاكتشافه نبع قوة لم يعرفه غيره، أو هكذا تخيل..!



تحميل كتاب صائد الذكريات ، كتاب صائد الذكريات pdf للتحميل المجاني ، تحميل كتب pdf، وكتب عربية للتحميل، تحميل روايات عربية ، تحميل روايات عالمية ، روايات pdf ، تحميل كتب محمد عصمت pdf ، تحميل جميع كتب ومؤلفات محمد عصمت ،و اقرأ مقالات مفيدة ، تذكر كل هذا وأكثر على مكتبة الكتب.


اقرأ أيضا...

اقرأ أيضًا لهؤلاء...