إنضم إلينا في تليجرام من هنـا

إنضم إلينا في واتساب من هنا

تحميل كتاب صاحبة السمو الملكي pdf | تحميل الكتاب pdf

كتاب صاحبة السمو الملكي

تأليف : دانيال ستيل

لم تكن تتصور الكاتبة الأمريكية الكبيرة هذا النجاح الذي حققته روايتها “صاحبة السمو الملكي” عام 2006. وسبب دهشتها ليس لأن الرواية حققت مبيعات هائلة فدائما كانت روايات الكاتبة الأمريكية دانيال ستيل – ذات الطابع الرومانسي – تحقق أعلى نسب المبيعات. ولم تكن دهشتها أن الرواية قد ترجمت للعديد من اللغات الأخرى فمعظم أعمالها قد ترجمت بالفعل لأكثر من 28 لغة أجنبية بالفعل. ولكن لأن تلك الرواية على وجه التحديد قد رفعت من أسهمها وأسمها عاليا بين مختلف الطبقات الإجتماعية ليس فقط في الولايات المتحدة وإنما أيضا في كثير من دول العالم. تلك الرواية الرومانسية التي تحمل النزعة الرومانسية الحالمة انطوت على صراع بين التقاليد العتيقة والمعاصرة الحديثة وصراع بين إستخدام القوة وبين قوة الإستخدام. تلك الرواية التي تأخذ القارئ في رحلة ومغامرة سعيدة بين القصور وداخل أسوار الجامعة ثم تعرج بنا في زيارة على ويلات الحرب وأثار الإرهاب والدمار وتتخطي بنا حواجز النفس البشرية فقط لتستطيع أن تحدد بنفسك ما هو صواب وما هو لائق وما هو محتوم. من المؤسف أن تنتهي تلك المغامرة سريعا مع الصفحة الأخيرة. إن رواية “صاحبة السمو الملكي” هي رؤية جديدة غير مألوفة لعرض أفكار بسيطة في المعنى ولكنها عميقة جدا في التأثير. ومن المهم جدا أن نثني على المجهود الرائع المبذول في الترجمة لتخرج لنا هذه الرواية كاملة المعاني بصيغة تحترم عقل القارئ العربي.


تحميل كتاب صاحبة السمو الملكي كتاب صاحبة السمو الملكي للتحميل المجاني تحميل الكتاب pdf، كتب عربية للتحميل تحميل روايات pdf عربية تحميل روايات عالمية روايات pdf ، تحميل كتب دانيال ستيل pdf ، تحميل جميع كتب دانيال ستيل و اقرأ مقالات مفيدة تذكر كل هذا وأكثر على مكتبة مقهى الكتب .

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي كان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا

اقرأ أيضا...

اقرأ أيضًا لهؤلاء...