مجانًا لفترة محدودة!

تطبيق مقهى الكتب
أكثر من 1000 كتاب ورواية متاحة للتحميل والقراءة أونلاين مكتبة متنقلة في هاتفك تحميل التطبيق
ويمكنك أن تنضم إلينا على تليجرام من هنــــا

سوناتا الأشباح القدس

كتاب سوناتا الأشباح القدس

تحميل كتاب : سوناتا الأشباح القدس


تأليف : واسيني الأعرج


تصنيف الكتاب : أدب عربي


نوع الملف : سوناتا الأشباح القدس - pdf


تحكي الرواية عن مي فنانة فلسطينية، غادرت أرضها الأولى في 1948 وعمرها ثماني سنوات، في ظرف قاهر، بإسم غير إسمها وبهوية مزورة بإتجاه العالم الحر بحثاً عن أرض أكثر رحمة وحباً. في نيويورك، تفرض نفسها كفنانة تشكيلية أميركية الطراز العالي، عندما يباغتها سرطان الرئة، تستيقظ فيها تربتها الأولى وأشباحها الخفية، فتتمنى أن تعود إلى القدس، لون طفولتها المسروقة، لتموت هناك، ولكن، هل يمكن أن نعود إلى الأرض نفسها بعد نصف قرن من الغياب؟ ماذا تعني العودة عندما يقضي الفلسطيني العمر كله في الدوران خارج نظام المجرات؟ فتقول: اليوم أشياء كثيرة تغيرت، الدنيا نفسها صارت شيئاً آخر، بعدما هدأت كل الآلام والتأمت بعض الجروح ونسيت صرخة بوسي المفزعة التي صاحبتني مدة طويلة في أحلامي وكوابيسي، وانتهيت في تدوين حدادي كما اشتهيت، أصبحت لا أرى شيئاً سواها في قمة تألقها كما في سنوات تفتحها الأولى، كلما أغمضت عيني المتعبتين من مشقة الموسيقى والعمل الدائم، رأيت مي تقوم من بفايا رمادها كطائر الفينيق، وتتحول إلى فراشات لا متناهية خطت على أجنحتها دوائر لا حصر لها وألوان بمذاق البرتقال واللوز، كلما نزل الليل، أضاءت مدينة الله اليتيمة، أورشليم المنكفئة على عزلتها وجبروت صمت موتها المتواتر.

حمل وإقرأ أونلاين كتاب سوناتا الأشباح القدس pdf مجانًا تأليف واسيني الأعرج بروابط مباشرة سهلة التحميل وتحميل كتب pdf ورايات عربية و روايات عالمية وكتب pdf في أكثر من 90 تصنيف على مكتبة مقهى الكتب


تحميل وقراءة أونلاين كتاب سوناتا الأشباح القدس pdf ، تصنيف الكتاب أدب عربي والمؤلف واسيني الأعرج، تحميل برابط مباشر وقراءة سوناتا الأشباح القدس أونلاين، تحميل سوناتا الأشباح القدس pdf بروابط مباشرة مجانا، كتاب سوناتا الأشباح القدس مصور للكبار والصغار للموبايل أندرويد وأيفون، تحميل كتاب سوناتا الأشباح القدس pdf للتابلت والكمبيوتر وللكندل تحميل مجاني، وتقييم ومراجعة على كتاب سوناتا الأشباح القدس فى مكتبة مقهى الكتب.

اقرأ أيضا...

اقرأ أيضًا لهؤلاء...