كتب pdf جميع الموضوعات ثمار القراءة و العوائق التي تواجه القراء

ثمار القراءة و العوائق التي تواجه القراء

مقال لـ شروق مصطفى

قد يتسائل البعض لماذا نقرأ؟ وكيف أبدأ بالقراءة؟
لماذا نقرأ؟
لأنك تجَد في القِراءة حَياة أُخَرى، وتحَلقُ في عَوالِم مُختَلِفة لم تألفها من قبل.
ستصبحُ أكَثر تَرويا، وتبدأ بالنظر للأمُور بِشكلٍ مُختَلِف، سوف تكتسَب الكَثير من خِبرة مِئات الأشخَاص الذيَن تقرأ لهم !
( العَقل يكَبُر وينضُج بِالقِراءة، والآراء تُلقّحُ بِمُصاحَبة الكُتب، فَأختر لِعَقلِك نُضّجَهُ )

كيف أبدأ بالقراءة؟
لِمن يود القِراءة وخَوض غِمارهَا عليه أن يبدأ بالسَهل والمُحَببِ للنَفس؛ فالنَفسُ عصَيّة والإجبار يَزيدها عِصياناً وتمَرُدا.
جَرب نفَسك أولاً، وتأكَد مِما تُحَب وتهَوى.
هَل ترى أنَها تُحَب الكُتب الخَفيفة، أم المقَالات أيسرُ لها ؟
لا تبَحث عن الفائِدة الجمة في بداياتِك، لأنكَ ستتعَب كثيراً وتملّ القِراءة، اجعَل القِراءة مُتعَة وسترى الفَوائِد تنهَمِرُ عليك تِباعاً.
بالنهاية
تأكَد أن القِراءة ليَست طَريق وينتَهي سريعاً، بَل هَي سُلمٌ مفتَوح للأعَلى، درجَاته تصعَدُ بك كُلما قرأتَ، ولابُد أن تتَثبت قدَمُك في أوله وإلا ستسَقُط سَريعاً
حينَما تتثَبت قدمكَ في سُلم القِراءة، اختَر مَايعَود عليك بالفَائدة، فنفسُك مُروضَة الآن، وستتقبّل مِنك أيُ قِراءة، ولا تستغني عن نصَائِح القُراء غَيرك، فهُم خَيرُ معَينٍ لك

ربما يهمك أيضاً



جميع الحقوق محفوظة لدى دور النشر والمؤلفون والموقع غير مسؤل عن الكتب المضافة بواسطة المستخدمون. للتبليغ عن كتاب محمي بحقوق طبع فضلا اتصل بنا


© جميع الحقوق محفوظة لأصحابها .. اذا رأيت كتاب له حقوق ملكيه فضلاً اضغط هنا وأبلغنا فوراً